|

نجيپريس NajibPress   نجيپريس NajibPress
حوارات

آخر الأخبار

حوارات
randomposts
جاري التحميل ...
randomposts

تخليدا لليوم الوطني للمعاق..وكالة التنمية الإجتماعية تنظيم منتدى حول الإعاقة تحت شعار :"من أجل حياة اجتماعية دامجة"✍️👇👇👇

 تخليدا لليوم الوطني للمعاق..وكالة التنمية الإجتماعية تنظيم منتدى حول الإعاقة تحت شعار :"من أجل حياة اجتماعية دامجة"✍️👇👇👇

تخليدا  لليوم الوطني للشخص المعاق الذي يصادف النسخة الثانية منه، نظمت وكالة التنمية الاجتماعية بتعاون مع جامعة محمد السادس لعلوم الصحة بحر هذا الأسبوع، المنتدى الجهوي الأول حول الإعاقة تحت شعار "من أجل حياة اجتماعية دامجة" وذلك بغية التداول حول رهانات الاندماج الاجتماعي للأشخاص في وضعية إعاقة.

وحضر إلى هدا المنتدى كل من والي جهة الدار البيضاء سطات، ووزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، و رئيس جامعة محمد السادس لعلوم الصحة، ثم  رئيس جهة الدار البيضاء سطات، و رئيسة مجلس جماعة الدار البيضاء، فضلا عن رئيس مجلس عمالة الدار البيضاء و مديرة وكالة التنمية الاجتماعية . 

وحسب بلاغ توصل موقع نجيپريس بنسخة منه اليوم، فإن  هذا المنتدى يرون للمساهمة في تعزيز البعد المجالي كوحدة ترابية مثلى لتقوية الالتقائية والنجاعة اللازمتين لتفعيل مقتضيات القوانين وتنزيل السياسات العمومية، كما يرمي إلى إبراز دور المقاربات الدامجة في إنجاح المشاريع والبرامج التنموية المجالية والرفع من أدائها لفائدة الفئات الاجتماعية في أوضاع الفقر والهشاشة وضمنهم الأشخاص ذوو الإعاقة وكذا دراسة النماذج التنظيمية الترابية الناجعة والممكنة لحكامة مجالية لمسألة الإعاقة تضمن التنسيق بين مختلف المتدخلين والتكامل بين المشاريع والبرامج التنموية المجالية.

وأضاف البلاغ ذاته "كما يعد برنامج "ارتقاء" لتقوية قدرات الجمعيات العاملة في مجال الإعاقة بجهة الدار البيضاء-سطات" ثمرة لجهود عدد من الفاعلين المؤسساتيين وعلى رأسهم وزارة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ووكالة التنمية الاجتماعية من أجل تقوية قدرات الفاعلين المحليين العاملين في مجال النهوض بحقوق وأوضاع الأشخاص ذوي الإعاقة وتمكينهم من المشاركة في إعداد وتقييم السياسات العمومية والبرامج الاجتماعية والحكامة المحلية". 

وتماشيا مع الدينامية الوطنية التي واكبت إعداد النموذج التنموي الجديد، يضيف المصدر ذاته "فإن الارتكاز عليه كإطار مرجعي لإعداد سياسات عمومية في مجال الإعاقة وبرامج تنموية تدرج بعد الإعاقة في مضامين تدخلاتها بات أمرا ملزما للإجابة على إشكاليات الاندماج الاجتماعي للأشخاص في وضعية إعاقة كما هو منصوص عليه في دستور المملكة وخاصة في المادة 34 التي تحث السلطات العمومية على وضع سياسات تيسّر تمتع الأشخاص في وضعية إعاقة بالحقوق والحريات المعترف بها للجميع". 

وفي سياق متصل أوضح المصدر ذاته أن أهداف المنتدى الجهوي الأول حول الإعاقة تتحلى في : 

الهدف العام: المساهمة في تعزيز النقاش حول رهانات الاندماج الاجتماعي للأشخاص في وضعية إعاقة في ظل التنزيل العملي للنموذج التنموي الجديد.

الأهداف الخاصة: 

1. تعميق النقاش حول التوجهات الجديدة للتعاطي مع ملف الإعاقة من خلال النموذج التنموي الجديد، والبرنامج الحكومي 2021-2026. "السجل الاجتماعي الموحد، الحماية الاجتماعية، ......

2. ابراز أهمية المقاربات الدامجة كمنهجية واعدة لتذييل سبل الاندماج الاجتماعي للأشخاص في وضعية الإعاقة، وبحث سبل التأهيل النظري والمنهجي والاجرائي لحياة عامة دامجة،

3. بسط النماذج التنظيمية الترابية الناجعة والممكنة لحكامة مجالية لمسالة الإعاقة، والضامنة للتنسيق الأمثل بين مختلف المتدخلين والتكامل بين المشاريع والبرامج الدامجة" 

من جهة أخرى أشار البلاغ نفسه أنه "تبعا لالتزام وكالة التنمية الاجتماعية بالجهود الوطنية في مجال النهوض بالأوضاع الاجتماعية للفئات الهشة وتقليص الفوارق الاجتماعية والمجالية، ضمن سياسة اجتماعية وحقوقية مندمجة تسعى لتحقيق المساواة وتكافؤ الفرص لجميع المواطنات والمواطنين، كأسس لترسيخ دعامات الدولة الاجتماعية وكما تم التنصيص عليه من خلال التوجهات العامة للنموذج التنموي الجديد، وسعيا منها للإسهام في تنزيل السياسات الوطنية ومن ضمنها السياسة العمومية المندمجة للنهوض بحقوق الاشخاص في وضعية إعاقة، وبغية تعزيز الاستهداف الناجع للفئات المعنية والنهوض بمستوى عيش الأسر والأفراد، نساء ورجالا وأطفالا، وتحقيق آثار مباشرة وملموسة على حياتهم، وتحصينهم وحمايتهم من المخاطر المجتمعية، سيما خلال فترات الطوارئ الاقتصادية أو الصحية المختلفة، مما سيعزز إدماجهم في التنمية.

وانخراطا منها  في تحقيق الالتقائية بين كافة الفاعلين التنمويين المحليين, من هيئات منتخبة و مؤسسات و جمعيات بهدف تبني تنمية دامجة تتيح للأشخاص في وضعية إعاقة حق الولوج إلى نفس الخدمات و الأنشطة التي يوفرها الفاعلون لكافة أفراد الـمجتمع، وتعزيزا للدور الفعال الذي تقوم به جمعيات المجتمع المدني على جميع الأصعدة، واستثمارا لقدرتها على الانخراط الفعال وفق المنهجية التشاركية التي تتبناها بلادنا في إعداد وتنفيذ مختلف السياسات العمومية والبرامج التنموية، إلى جانب دور هذه الجمعيات في الترافع حول مختلف القضايا ذات الصلة بقضايا الاعاقة"، نظمت الوكالة هذا المنتدى، وذلك في إطار برنامج ارتقاء لتأهيل الجمعيات العاملة في مجال الإعاقة. 

جدير بالذكر أن هذا المنتدى قد قام بتنشيط مواده الأساتذة الأكاديميين والطلبة الباحثين والفاعلين المدنيين والمؤسساتيين والمنتخبين على ضوء تنزيل النموذج التنموي الجديد والتزامات البرنامج الحكومي 2021-2026.

NajibSportProducts
زائرنا الكريم : لاتنسى الاشتراك بقناتنا تشجيعآ لنا لتقديم الافضل وحتى يصلك كل جديد
  
شكرا لك .. الى اللقاء 
*
*
بقلم يوسف نجيب

بقلم : يوسف نجيب

صحافي مغربي كاتب ومترجم في نفس الوقت حاصل على شهادة الإجازة في القانون الخاص من جامعة الحسن التاني بالمحمدية, حاصل كذلك على الإجازة المهنية في الصحافة والإعلام من المعهد العالي للصحافة والإعلام بالدارالبيضاء, ثم شهادة التوفل من المعهد الأمريكي, مؤسس موقع نجيپريس الإلكتروني.

التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات:

  • لاتنسى الاعجاب بصفحتنا عبر الفيسبوك لمتابعة كل جديد وايضا من اجل التواصل معنا بشكل مباشر ومستمر.

    تابع
  • يسعدنا أن تكون احد افراد عائلة ومحبى قناة نجيپريس الإخبارية المعروفة بيوسف نجيب وذلك عن طريق الاشتراك فى قناتنا على اليوتيوب.

    تابع
  • تواصل دائما مع اصدقاء يشاركونك نفس الاهتمامات وذلك من خلال متابعة صفحتنا الرسمية عبر لينكيدين.

    تابع
  • يمكنك الان مشاركة ومتابعة صورنا الحصرية عبر حسابنا في الإنستغرام

    تابع

نجيپريس موقع إلكتروني مغربي إخباري شامل ومستقل شعاره : الخبر الموثق والرأي الحر" ينقل الرأي والرأي الاخر, لا ينحاز لأي طرف كيفما كان نوعه, لا يتسرع في نقل الخبر, بل يتريث إلى حين التأكد من مصداقيته, يسلط الضوء على القضايا الراهنة التي تهم المغرب والعالم بأكمله, ينفرد بأخبار وتقارير وحوارات وربورتاجات وتحقيقات وبورتريهات "حصرية", يحترم أخلاقيات مهنة الصحافة, يتكون من طاقم شبابي كله حماس ورغبة في إيصال المعلومة للرأي العام الوطني والدولي, نعم إنه موقع نجيپريس الإلكتروني, "مولود إعلامي جديد سيعزز المشهد الصحافي بالمغرب,

جميع الحقوق محفوظة

نجيپريس NajibPress

2019-2022